صدقة كوينز: أول موقع لـ "جهاد البيتكوين"

يسمح هذا المشروع بتمويل الجهاديين بشكل مُجهل عن طريق شراء سيارات دفع رباعي ومناظير رؤية وبنادق. كل هذا عبر سوق تعمل على الشبكة المظلمة تُدعى Sadaqa Coins.

هذه تدوينة مترجمة للباحث بنيامين ستريك نشرها علي صفحته بموقع ميديام.


"لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون وما تنفقوا من شيء فإن الله به عليم". يفتتح موقع صدقةكوينز صفحته بهذه الآية، وهي أول منصة للتمويل الجماعي على الشبكة المظلمة Dark web، للمقاتلين الجهاديين وكل من يرغب في تمويلهم بشكل سرّي.

ويسمح مشروع Sadaqa Coins بتمويل الجهاديين بشكل مُجهل عن طريق شراء سيارات دفع رباعي ومناظير رؤية وبنادق وغيرها.

أكثر ما يلفت النظر في الجهاديين المولعين بالتكنولوجيا؛ هو دمجهم بين تقنية العملات المشفرة والتمويل الجماعي مستعينين بالأسواق المنتشرة على الشبكة المظلمة.

تستخدم منصة Sadaqa Coins الشبكة المظلمة وبالتالي ينبغي استخدام متصفح Tor للدخول إليها عن طريق رابط أونيون (sadaqabmnor4ufnj.onion). يمكن استعراض أرشيف بديل للموقع هنا.

ما هي مشروعات الجهاديين للتمويل الجماعي؟

ما يثير الانتباه في الموقع ليس فقط كيفية حصولهم على تمويل مباشر لأنشطتم الجهادية كما هو الحال في شبكة صدقة وشبكة ملحمة عبر استخدام العملات المشفرة؛ وإنما في كونها شبكة لتمويل "مشروعات متعددة للمجاهدين والمهاجرين والأنصار وما يرتبط بها من متطلبات مالية" وفقًا لموقعهم.

تروّج الصفحة "مشروعات المجاهدين" للمتصفحين المهتمين، الأمر يشبه ما تقوم به شركة kickstarter مع المهتمين بتطبيقات التكنولوجيا الحديثة. وعندما يعثر المتبرع على مشروعه المثالي؛ يمكنه المساهمة ماليًا باستخدام عملات البيتكوين، أو مونرو، أو إثريوم.. و"سوف يتاح المزيد من العملات المشفرة بمشيئة الله"، حسب الموقع.

بندقية قناصة من طراز شتاير 50. ظهرت في عدد من الإصدارات الإعلامية لما يسمى بالدولة الإسلامية

على سبيل المثال يمكنك رؤية أحد المشاريع تحت إسم "نقوم بالصيد" في الصورة أعلاه، وشرحها على الصفحة كالتالي:
"يهدف المشروع لتزويد قناصة مدربين وذوي خبرة بالمزيد من المعدات والموارد المطلوبة، والتي سيتم استخدامها بمشيئة الله في التدريبات أو العمليات الحربية في المستقبل القريب".

قد تسأل عما يمكن شراؤه بالتبرع من خلال العملة المشفرة؟

يمكن أن تكون عربة دفع رباعي، أو مدفع رشاش ثقيل، أو كواتم صوت، أو كاميرات، أو جهاز قياس سرعة الرياح، أو أجهزة رؤية، أو ذخيرة. وكل سلعة مرفق بها الوصف والسعر.

تدّعي المنظمة عبر صفحتها على تويتر:
"الفرصة متاحة الآن للمؤمنين لترويج وتمويل آخر المشروعات، ونتميز عن باقي المنصات بالسرية والآمان".

وكما رأينا سابقًا فإن التبرع بالبيتكوين ليس على هذا القدر من السرية وأصبح من الممكن، في حالات معينة، كشفه عبر استخبارات المصادر المفتوحة open-source information. ومع تقدم مهارات وكالات حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب في مواجهة الجرائم الحاسوبية وتتبع التعاملات الحسابية المشفرة؛ أثبتت التحقيقات أن تلك التبرعات والمشتريات يمكن رصدها باستخدام هذه البيانات.

إعلان ترويجي للمشروع مأخوذ من حديث للنبي محمد "الصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار"

ولأن المجموعة حديثة العهد بالاستثمار في التمويل الجماعي فهم يطلبون أيضًا التبرع بالمساعدة في مشروع صدقةكوينز. ولديهم حاليًا وسائل لقبول التبرعات بالبيتكوين ومونيرو، ولدى الوسيلتان سجل حسابات حيث يمكن رصد عمليات التبادل بالبيتكوين عبر موقع blockcahin، ويسمح Monero’s explorer بكشف دالات هاش التشفيرية، لكن ليس عناوين أجهزة الكومبيوتر.

هذه المدفوعات توجّه إلى شراء أدوات مثل سيرفرات Tor من أجل توسيع موقعهم على Onion Tor، أو أجهزة لابتوب من ماركة إنتيل، أو محافظ إلكترونية cold wallets لضمان تخزين آمن للتعاملات المشفرة، أو سداد قيمة الترجمة والخدمات الأخرى التي يقدمها الموقع.

وحيث أن المجموعة ما تزال حديثة العهد؛ فإنه لم تتم أية تعاملات مالية على عنوانهم للتبرع بالبيتكوين حتى الآن، وحسابهم بالدولار لا يزال صفرًا حتى الآن.


اقرأ أيضًا: دليلك لفهم العملات المشفرة