جهاز ألترساوند الموصول بهاتف آيفون من إنتاج شركة "ButterFly"

ع الخط| لوائح للألفاظ الخارجة علي يوتيوب.. ومستوى جديد من التكنولوجيا الطبية على هواتف آيفون

عَ الخط، نشرة تكنولوجية أسبوعية تقدم لك أحدث الأخبار في عالم التقنية والألعاب والاتصالات.

نايكي على مقاس القدم


أطلقت شركة نايكي الأمريكية حذاء ذكيًا جديدًا يمكنه تعديل نفسه ذاتيًا، بالتضييق أو الاتساع، ليناسب حجم القدم، ويمكن التحكم فيه باستخدام الهواتف الذكية.

وقال إريك أفار، مدير الابتكار في شركة نايكي، يوم الثلاثاء الماضي، في اطلاق الحذاء "تعمدنا اختيار كرة السلة كأول رياضة يدخل فيها حذاء "نايكي أدابت" بسبب المتطلبات الخاصة التي يريدها لاعبو السلة في أحذيتهم"، وذلك بحسب بي بي سي.

الحذاء والمعروف بـ "Adapt BB" يبلغ سعره 350 دولارًا أمريكيًا، ويمكن مرتديه إمكانية تعديل المقاس المناسب للقدم سواء التضييق أو الاتساع وذلك عبر تطبيق "Nike Adapt" على الهاتف. الحذاء يوفر أيضًا إحصائيات حول تمارين للرياضيين، ما يمثل طريقة تفاعلية جديدة في مجال الأحذية الرياضية.


شركة "ButterFly" تطلق جهاز موجات فوق صوتية للهاتف


هل تريد من الطبيب أن يلقي نظرة خاطفة داخل جسمك؟ لا حاجة الآن لمغادرة منزلك. إذ بإمكانك الآن استخدام جهاز الموجات فوق الصوتية المحمولة بنظام "Butterfly iQ" و الموصول بهاتف آيفون، وأخذ الموجات فوق الصوتية الخاصة بك حيث يقوم الطبيب بتحليل الصور عبر التطبيق أثناء دردشة الفيديو.

هذا ما كشفت عنه شركة "ButterFly" خلال معرض "CES2019" للابتكارات التكنولوجية في مدينة لاس فيجاس بالولايات المتحدة، بعد الإعلان عن آخر ابتكارتها بإطلاق جهاز موجات فوق صوتية يتم توصيله بهاتف آيفون، وهو ما يعني إجراء الفحوصات الطبية بالمنزل أو في أي مكان دون الحاجة لحجز موعد مع الطبيب.

تبلغ تكلفة الجهاز 2000 دولار أمريكي ويحتاج فقط "الجِل الطبي" على مستشعرات الجهاز، والبدء في الفحص الطبي بنفسك والتواصل مع الطبيب عبر نفس التطبيق لمعرفة النتائج.


يوتيوب يطلق لوائح "الألفاظ الخارجة"


أصدر موقع يوتيوب مقطع فيديو لمساعدة صناع المحتوى والمعلنين في اختيار أماكن ظهور إعلاناتهم طبقًا للفيديوهات المراد الإعلان بها، وذلك بعد عامين من انتقادات وُجهت للموقع بعد ظهور إعلانات المعلنين في فيديوهات مسيئة وإجرامية وتحض على العنف والكراهية، وهو ما ألحق الضرر بمصداقية العلامات التجارية للمعلنين من خلال ارتباط غير مرغوب فيه مع هذا المحتوى.

في الفيديو التوضيحي ليوتيوب والذي حمل عنوان "Creator Insider" والذي نشر موقع "سوشيال ميديا توداي" تقريرًا بشأنه.

في التقرير المنشور يظهر كيفية تصنيف الألفاظ النابية في مقاطع الفيديو مما يعطي مجالًا أوسع لصانعي المحتوي من تفعيل "Monetization" والتي تمكنهم من تحقيق أرباح مالية، والمراحل المحتملة لاختيار المعلنين للفيديوهات لظهور إعلاناتهم في حالة احتوائها على الألفاظ خارجة.


ملايين من فيسبوك لمساعدة مواقع الأخبار المحلية

مصدر الصورة: Obama White House Archives

أعلن فيسبوك عن مبادرة جديدة لمساعدة مؤسسات الأخبار المحلية، وذلك عبر انشاء صندوق جديد بقيمة 300 مليون دولار أمريكي كجزء من مساعدة مؤسسات اﻷخبار المحلية.

تأتي هذه المبادرة في محاولة لتجميل وجه الشركة التي تعرضت لعدد من الفضائح والاتهامات تتعلق بإساءة استخدام البيانات التي تجمعها من المستخدمين.

وشرح كامبل براون نائب رئيس قطاع شراكات الأخبار العالمية، سبل الاستفادة من هذا الصندوق عبر مدونة فيسبوك قائلاً "هناك مجالين رئيسيين نتمنى المساعدة فيهما: دعم الصحفيين المحليين وغرف الأخبار باحتياجاتهم من جمع الأخبار في المستقبل القريب؛ ومساعدة المؤسسات الإخبارية المحلية على بناء نماذج أعمال مستدامة، وذلك من خلال كل من منتجاتنا وإنشاء الشراكات.

ويمثل الإعلان عن هذا التمويل أكبر استثمار قام به موقع فيسبوك في قطاع صناعة الأخبار منذ إطلاق مشروع "صحافة فيسبوك" قبل عامين .


دعوة من آبل لمتابعة البيانات الشخصية

تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة آبل. مصدر الصورة: Flickr/IphoneDigital

دعا الرئيس التنفيذي لشركة أبل، تيم كوك، الحكومة الأمريكية متمثلة في لجنة التجارة الفدرالية إلى تقديم أدوات جديدة لمساعدة المستخدمين على التحكم في البيانات عبر الإنترنت والتي تم جمعها عن حياتهم. وقال كوك في مقال رأي نشرته مجلة تايم إنه يجب أن يتمتع المستهلكون بالقدرة على "حذف بياناتهم عند طلبهم ذلك، بكامل الحرية وبسهولة على الإنترنت مرة واحدة وإلى الأبد".

وأضاف كوك في مقاله إن "أكبر التحديات في حماية الخصوصية هو أن العديد من الانتهاكات غير مرئية. على سبيل المثال، ربما تكون قد اشتريت منتجًا من بائع تجزئة عبر الإنترنت وهو شيء يفعله معظمنا، ولكن ما لا يخبرك به بائع التجزئة هو أنه باع بعد ذلك دون علمك معلومات حول مشترياتك إلى "وسيط بيانات" وبيعها إلى مشتر آخر".

واختتم كوك مقاله بأن "الأفراد يحاولون استعادة حقهم في الخصوصية"، مؤكدًا أن "التكنولوجيا لديها القدرة على الاستمرار في تغيير العالم نحو الأفضل، لكنها لن تحقق هذه الإمكانية بدون الإيمان الكامل والثقة في الأشخاص الذين يقومون باستخدامها".