ارتفعت صادرات الموالح المصرية حوالي 1.8 مليون طن الموسم الموسم الحالي

عَ السريع| مصر الأولى عالميًا في تصدير البرتقال.. وحملة لإنقاذ دولفين في الغردقة

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع.

مصر الأولى عالميًا في تصدير البرتقال

قال عبد الحميد الدمرداش، رئيس المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، إن مصر حققت مكاسب كبيرة فيما يتعلق بصادرات الموالح، خلال الفترات الماضية، حيث أصبحت أكبر دولة مصدرة للبرتقال في العالم.

وبلغت صادرات الموالح المصرية حوالي 1.8 مليون طن الموسم الحالي 2018 /2019 بزيادة نسبتها 8% عن الموسم السابق.

وأعلن المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، في بيان له، عن تنظيم برنامجًا تدريبيًا، بالتعاون مع شركة DECCO الإيطالية، يهدف إلى تطوير مصدري ومنتجي الموالح وأصحاب محطات التعبئة والعاملين بها، في إطار الاستعداد للموسم التصديري الجديد للموالح المصرية.

وأفاد البيان أن البرنامج يستهدف التعرف على متطلبات الدول المستوردة فيما يتعلق بعمليات التجهيز لثمار الموالح المعدة للتصدير والمعاملات التى تتم عليها في ضوء متطلبات كل دولة.


البرلمان يرفض الأسبرين

للمرة الأولى في تاريخ البرلمان الحالي الذي بدأ عمله في يناير 2016؛ تبنى نواب الأغلبية هجومًا على الحكومة، أمام رئيس مجلس الوزراء تعقيبًا على البيان الذي ألقاه في الجلسة العامة ظهر اليوم.

الهجوم على الحكومة يأتي في ظل خطاب مختلف لرئيس البرلمان علي عبد العال، تزامن مع عودة البرلمان لدور الانعقاد الخامس، في أعقاب مظاهرات محدودة ونادرة الحدوث في السنوات اﻷخيرة، في القاهرة وعدد من المحافظات، في 20 سبتمبر/ أيلول.

وكان النواب، للمرة اﻷولى، متحفزون للحكومة، لدرجة أن عبد العال طالبهم بعدم توجيه الكلام لأحد أعضاء الحكومة، وعدم المقاطعة، وقال "لا يجوز للمتحدث الخروج على قواعد الكلام المنصوص عليها في اللائحة والتي استقرت عليها السوابق البرلمانية أيضًا".

اقرأ أيضًا: يوميات صحفية برلمانية| مدبولي: الوضع ليس جميلًا.. واﻷغلبية ترفض "الأسبرين" الاقتصادي


حملة بحرية لإنقاذ دولفين في الغردقة

أطلق عدد من الغطاسين والعاملين بالأنشطة البحرية والمهتمين بالبيئة البحرية وحماية الثديّيات بالبحر الأحمر، حملة لإنقاذ حياة أحد الدلافين من الموت، والمدرجة على قائمة الكائنات البحرية المهددة بخطر الانقراض.

ووقع الدولفين أسيرًا لسن سنارة وخيوط صيد منذ عدة أيام، وتم إخطار باحثى البيئة بمحميات البحر الأحمر ومسؤولى جمعيات حماية البيئة للتدخل لإنقاذ الدولفين ونزع سن السنارة وخيوط الصيد من حول فمه والبحث عن الطريقة المناسبة لإنقاذه، بعد محاولته ابتلاع طُعم الصيد، في منطقة محمية طبيعية، محظور الصيد فيها.

ودشن محمد حسن، أحد الغطاسين بالغردقة، حملة لإنقاذ الدولفين، مطالبًا بسرعة تدخل الأجهزة المختصة بالمحميات وجمعيات البيئة، مؤكدًا أن الدولفين تم رصده في منطقة العرق الكبير بالغردقة، والشهيرة بتواجد الدلافين ذات الأنف الزجاجى، ولا يستطيع فتح فمه بسبب سن السنارة وخيوط الصيد البلاستيكية، محذرًا من استمرار سن السنارة حول فم الدولفين لفترة طويلة.

واقترح عدد من الغطاسين إطلاق حقنة تخدير عليه، حتى يتم الإمساك بالدولفين وإيقاف حركته السريعة، ونزع سن السنارة وخيوط الصيد من حول فمه.


السيسي يصدر تعديلات قانون الطب

أصدر رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى، القانون رقم 153 لسنة 2019 بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم 415 لسنة 1954 في شأن مزاولة مهنة الطب.

ونصت المادة الأولى من القانون على استبدال نص المادة الثانية والثالثة من القانون رقم 415 لسنة 1954 في شأن مزاولة مهنة الطب، أن يقيد بسجل الوزارة المختصة بالصحة، من كان حاصلاً على درجة بكالوريوس الطب والجراحة من إحدى كليات الطب القائمة داخل مصر، وأمضى التدريب الإجباري لمدة سنة لمن حصل على البكالوريوس بعد الدراسة لمدة ست سنوات، ولمدة سنتين لمن حصل على البكالوريوس بعد الدراسة لمدة خمس سنوات.

ويتم التدريب بأن يمضي الخريجون مدة التدريب المقررة في مزاولة مهنة الطب بصفة مؤقتة في إحدى المستشفيات الجامعية أو المستشفيات أو الوحدات التدريبية التي يقرها المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، وذلك تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس بكليات الطب أو من يوافق على ندبهم المجلس لهذا الغرض من أطباء المستشفيات والوحدات المذكورة، ويكون ذلك وفقاً للنظم التي يصدر بها قرار من الوزير المختص بالتعليم العالي بالاتفاق مع الوزير المختص بالصحة.

ويكون التدريب الإجباري لخريجي كلية الطب بالقوات المسلحة المدة المقررة للتدريب في مزاولة مهنة الطب بصفة مؤقتة في المستشفيات العسكرية التعليمية التي يصدر بتحديدها قرار من وزير الدفاع.

كما يقيد بالسجل المشار إليه من كان حاصلاً على مؤهل أجنبي معادل لدرجة بكالوريوس الطب والجراحة التي تمنحها إحدى كليات الطب القائمة داخل مصر، وأمضى بعد حصوله على ذلك المؤهل ترديباً لمدة معادلة لمدة التدريب الإجباري المنصوص عليها في هذه المادة وبذات التأهيل.


الإمارات تسحب قوات من عدن

قال مسؤولون وشهود إن دولة الإمارات سحبت بعض قواتها من مدينة عدن بجنوب اليمن، أمس الثلاثاء، في الوقت الذي يعمل فيه التحالف العسكري بقيادة السعودية على إنهاء صراع على السلطة بين الحكومة اليمنية والانفصاليين في المدينة.

وقال مسؤولان لرويترز إن رتلا إماراتيا صعد إلى ظهر سفينة عسكرية في ميناء البريقة النفطي قرب مصفاة عدن وإن السفينة غادرت الميناء. وقال أربعة من العاملين في المصفاة إنهم شاهدوا رتلا كبيرا من المركبات العسكرية وثلاث حافلات تقل نحو 200 جندي وهي تتجه نحو الميناء.

ولم يرد المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات ومتحدث باسم التحالف على طلبات من رويترز للتعقيب.

وفي وقت سابق، قالت أربعة مصادر مطلعة على المفاوضات لرويترز إن الحكومة المدعومة من السعودية والمجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي الذي تدعمه الإمارات يقتربان من إبرام اتفاق ينهي المواجهة في عدن ويولي القوات السعودية مقاليد الأمور في المدينة مؤقتا.

وأودت الحرب بحياة عشرات الآلاف ودفعت الملايين إلى حافة المجاعة.

ولم يتضح بعد قوام القوات الإماراتية التي ستبقى في عدن أو ما إذا كانت تحركات اليوم تعني إعادة انتشار داخل اليمن.